أنواع السبح

السُّبح

السُّبح جمعُ السُّبحة أو المِسبحة، وهي مَجموعةٌ من الخَرَزات المَجموعَة بخيط؛ حيث تكون هذه الخرزات مَثقوبة، وفي العادة تَتمّ صناعتها من المعدن، أو الخشب، أو الأحجار الكريمة مثل: الكهرمان، والفيروز، والعَقيق، واليسر، والمُرجان، وأحياناً تُصنع السُّبحاتُ من بُذور الزّيتون، أو بُذور الدرّاق، أو من خرزةِ نباتِ المسبحة، أو من نوى البلح.

تُعتبر السُّبحة في التاريخ رَمزاً من الرُّموز الدّينية، والتي تُستعمل للذّكر والتعاويذ الدينية، والتمائم، وأول ظهورٍ للسُّبح كان في الحضارة السومرية، أي قبلَ خمسةِ آلافِ عام، ومن ثمَّ انتقلتْ للحضاراتِ الأخرى، واستخدمها اليهود، والمسيحيون، وأخيراً المسلمين، وأصبحت السُّبح عند المسلمين من التقاليد المعروفة؛ حيث تُستخدم للذِّكر والتّسبيح، والاستغفار، والحَمْد، والدُّعاء، وفي العادة يكون عددُ خَرزاتِ السُّبحة الواحدةِ ثلاثاً وثلاثين حبة، أو خمساً وأربعين حبة، أو ستاً وستين حبة، أو تسعاً وتسعين حبة.

أنواع السُّبح

هذا الموقع يستخدم الكوكيز | This website uses cookies. x