كيف أعرف أني واثقة من نفسي

الثقة بالنفس

يمكن اعتبار الثقة بالنفس أحد مفاتيح النجاح في الحياة، خاصّة في الوقت الذي يتطلّب فيه النجاح التعامل مع العديد من المتغيرات ومواجهة صعاب كثيرة إلى جانب التحدي الدائم وحالة المنافسة التي تخلقها الظروف العملية والاجماعية، ويحتاج إلى الثقة بالنفس كل البشر، ولكن تفتقد الكثير من الفتيات والسيدات في العالم العربي إلى الثقة بالنفس بسبب الضغوط الاجتماعية والعلميّة، الأمر الذي يجعل من مواجهة الحياة العامّة أمراً شاقاً، ويجب على كل إمرأة أو فتاة أن تحدد مدى ثقتها بنفسها من أجل العمل على التطوير الذاتيّ والوصول إلى درجات أعلى من النجاح، وهناك علامات واضحة على الثقة بالنفس يمكن من خلال ملاحظتها الوصول إلى معرفة أكثر عن الذات.

كيف أعرف أني واثقة من نفسي

الصدق

عندما يعمّ الصدق كافة التعاملات التي تقومين بها، سواء كانت مع الأسرة، أو الأصدقاء، أو زملاء الدراسة أو العمل، عندها يجب أن تدركي أنك ذات شخصية قوية وواثقة من الذات، رغم أنك ستفكرين أنّه من الطبيعي أن يكون الكلّ صادقاً، إلا أن الصدق في كل الأوقات يتطلب الكثير من الشجاعة والثقة.

المبادرة

الشخصية الواثقة من نفسها هي شخصية مبادرة بالأساس، ولا تتردد صاحبتها في تقديم الاقتراحات العمليّة لحل المشكلات، ومناقشة تلك الاقتراحات مع الآخرين، كما لا تتردّد كذلك في التعاملات الاجتماعيّة بأن تقول ما تشعر به وتكسب ودّ وقرب الآخرين بسهولة، فإن كنت غير مبادرة يجب أن تزيدي من شجاعتك وتطرحي المزيد من المبادرات.

الصبر

يميز الشخصية الضعيفة عدم القدرة على تحمل الضغوطات، ويتجلى ذلك في فقدان التركيز عند الاستماع للآخرين لوقت طويل، أو عدم القدرة على إجراء محادثة طويلة، أو الاستسلام للمشكلات التي قد تأخذ وقتاً، بينما تُعدّ الشخصية الواثقة من نفسها صبورة للغاية عند التعامل مع الآخرين، فإن كان المعروف عنك في الوسط الذي يحيط بك أنك شخصية صبورة، أنت إذاً على الطريق الصحيح للثقة بالنفس.

الإيجابية والتفتح

كونك صاحبة شخصية واثقة يجعلك دائماً في موقع التشجيع للآخرين وعدم الميل لانتقادهم، سواء على مستوى التصرفات أو الأفكار، فالشخصيات الأكثر ثقة تكون إيجابية وداعمة دائماً، وتقدم النموذج للآخرين بالتصرفات والأفكار الجديدة واللامعة، وهذا الأمر يزيد من إعجاب الآخرين بك دائماً، كذلك تكون الشخصية الواثقة منفتحة على الآراء الأخرى والمختلفة دائماً، وعلى استعداد لقبول النقد والاعتراف بالخطأ والعمل على تطويره، فالشخص الذي يجادل ويُكافح من أجل عدم الاعتراف بالخطأ هو شخص متردد وضعيف الشخصية إلى حد كبير.

هذا الموقع يستخدم الكوكيز | This website uses cookies. x