ما هو العصر الاموي

العصر الأموي

يطلق عليها أحيانا بالخلافة الأموية، وهي أول سلالة إسلامية عظيمة تحكم إمبراطورية الخلافة (661-750 م)، والتي يشار إليها أحياناً بالمملكة العربية، والتي تعكس عدم تقبل المسلمين التقليديين لطبيعة الدولة الأموية العلمانية، وكان الأمويون، تحت حكم أبو سفيان، وهي عائلة تجارية كبيرة من القريشيين المتمركزين في مكة المكرمة، والذين عملوا على مقاومة الإسلام في البداية، ولم يغيروا دينيهم حتى عام 627، ولكنهم أصبحوا لاحقاً إداريين بارزين في عهد محمد الفاتح وخلفائه، وقد عين معاوية بن أبي سفيان نفسه أول خليفة أموي بعد أن انتصر في الحرب الأهلية الإسلامية الأولى (الفتنة، 656-661)، بالإضافة إلى ذلك تم تقسيم الحكم الأموي بين قسمين من الأسرة: السفيانيين (حكم 661-684)، وهم أحفاد أبو سفيان؛ والمروانيين(حكم 684-750)، إلى جانب آخر وصل العصر الاموي إلى ذروته تحت حكم عبد الملك بن مروان (حكم 685-705)، حيث قامت جيوش المسلمين بغزو معظم غرب إسبانيا، بالإضافة إلى غزو بنو أمية والسند في الهند، بينما في آسيا الوسطى قامت القوات العسكرية القرشية بغزو كل من بخارى، وسمرقند، وفرغانة، وطشقند، كما أن اللغة العربية أصبحت اللغة الرسمية للدولة، وذلك بسبب الحملة الواسعة لنشر اللغة العربية، كما أعيد تنظيم الإدارة المالية للإمبراطورية، حيث حل العرب محل المسؤولين الفارسيين واليونانيين، وتم استبدال العملات البيزنطية، والساسانية بالعملات العربية الجديدة، وتطورت الاتصالات أيضاً بسبب ادخال الخدمة البريدية بانتظام من دمشق إلى عواصم المحافظات، بالإضافة إلى ازدهار العمارة، وأخيراً كان مروان الثاني (حكم 744-750) هو أخر حاكم أموي، حيث هزم في نهر الزاب الكبير (750)، وتم القبض على أفراد البيت الأموي وقتلهم، ولكن واحد منهم قد نجا، وهو عبد الرحمن، فقد هرب وعين نفسه كحاكم مسلم في اسبانيا (756)، حيث أسس السلالة الحاكمة للأمويين في قرطبة.1

الفنون في العصر الأموي

يعتبر العصر الاموي مرحلة هامة في تطور العمارة الإسلامية، فقد استلزمت المتطلبات الدينية والتقليدية الجديدة للحكام العرب الجدد، استخدام الأماكن بطرق مختلفة، ففي حالة المباني الدينية، ترك الأمويون أثارهم على المواقع ذات الأهمية التاريخية والرمزية، حيث كانت قبة الصخرة في القدس أول مشروع معماري أموي رئيسي ذو أهمية (691)، وذلك تحت حكم الخليفة عبد الملك (685-705)، وكانت مشيدة على موقع بارز ارتبط لاحقاً بصعود النبي محمد عليه السلام إلى السماء، ومن المباني الدينية الأخرى الشهيرة من العهد الأموي في منطقة الوليد(15-705) المسجد الكبير(المسجد النبوي) في المدينة المنورة (10-706)، والذي كان منزل النبي محمد عليه السلام سابقاً، بالإضافة إلى مسجد دمشق(706)، حيث تم تحويل موقع المعبد الروماني القديم والكنيسة البيزنطية في القرن الرابع والمخصص للقديس يوحنا المعمدان إلى المسجد الاموي للعاصمة الأموية، وللقدس (709-15)، أما من حيث العمارة المدنية، فإن القصور الأموية الصحراوية مثل مشاتا وقصر عمرة في الأردن، وعنجر في لبنان، وقصر هشام في فلسطين، وقصر الحيّر الشرقي والغربي في سوريا، فهي تعتبر شاهدة على ثروة حكامهم وإبداع الأمويين.2

نوع الحكومة في العصر الأموي

بعد موت النبي محمد عليه السلام وهو صاحب الرسالة الإسلامية، أطلق لقب خليفة محمد على القادة الإسلاميين، وأصبح لقب وراثي تحت حكم الأمويين، وكان الأمراء يرأسون الدول الإسلامية التي تشكل الإمبراطورية، حيث يشكلون السلطات الإقليمية المسؤولة أمام الخليفة، كما وقام الأمويون بعمل نظام كبير لإدارة ممتلكاتهم، التي وصلت إلى أقصى حد إلى جنوب إسبانيا.3

من أهم الأحداث في العصر الأموي

يعتبر موت معاوية بن أبي سفيان من أهم الأحداث في العصر الأموي، وكان موته في شهر أيار من عام680م، والذي خلف فراغاً في السلطة، وقد قام بتعيين ابنه يزيد بن معاوية (645-683) خلفاً له، كما أنه قام الحسين بن علي (629-680)، بتحدي سلطة الأمويين، وتم قتله في تشرين أول عام 680، في معركة للقوات الأموية، ولا يزال استشهاده حدثاً هاماً للطائفة الشيعية الإسلامية.

مصادر

  1. "Umayyad dynasty", www.britannica.com, Retrieved 26-10-2017. Edited.
  2. "The Art of the Umayyad Period (661–750)", www.metmuseum.org, Retrieved 26-10-2017.
  3. "Umayyad Empire", www.encyclopedia.com, Retrieved 26-10-2017. Edited.
هذا الموقع يستخدم الكوكيز | This website uses cookies. x